الأستاذ محمد أبو صينية

الأستاذ محمد أبو صينية

الفلسفة والعلوم الانسانية و التربية القومية الاشتراكية 0955457617
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفصل الخامس نفس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ محمد أبو صينية
Admin
avatar

المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 16/03/2011
العمر : 41

مُساهمةموضوع: الفصل الخامس نفس    الخميس مارس 17, 2011 1:15 am

الفصل الخامس
الدرس التاسع: الميول
أولاً: تعريف الميل:
هو نزوع عفوي أو واع يتجه به الكائن الحي للقيام بفعل من الأفعال ويعد الميل محركا للسلوك
- وإن كان الميل متجها لإرضاء الجسم سمي حاجة
- وإذا وقع بصورة فطرية سمي غريزة
- وإذا كان واعياً سمي رغبة
- يعد الميل مظهٌر نفسي ثلاثي الأبعاد لأنه له إدراكٌ يثيره ونشاطٌ انفعالي يصاحبه وسلوكٌ يُعَبِّرُ به عن نفسه
ثانياً: اشرح العوامل المؤثرة في تكوين الميول: ( موضوع + حفظ)
- 1 - العمر الزمني:
- تتميز الميول في مرحلة الطفولة المبكرة بأنها ذاتية المركز أي أنها تتمحور حول شخصية الفرد
- ثم تتطور مع مظاهر نموه الحركي وتتجلى في هواياته المختلفة
- و في سن المراهقة يتطور ميله فقد يميل للسلة أو مشاهدتها
- 2 - الذكاء:
- تتأثر الميول في تطورها بدرجة ذكاء الفرد
- فميول الأذكياء تتميز بالكثرة لكن ميول الأغبياء ضحلة وفقيرة وضيقة
- 3- الوسط الاجتماعي:
- تتأثر الميول بمعايير الجماعة ومستوياتها الاقتصادية والثقافية وبيئة الفرد المنزلية والمدرسية وبخبراته واستعداده وقدراته ونواحي نضجه ونموه العقلي والمعرفي ولهذا يتأكد ميل الفتى إلى الجندية أو الطب أو القانون
- 4 - الخبرات السابقة:
- كثيرا ما يكون في ضعف ميل معين هو عدم تهيئة الفرص المناسبة له لتلقي الخبرات التي يمكن أن تنمي هذا الميل
ثالثاً: توجيه الميول:
نستطيع مثلا أن نوجه ميل الطفل بتعويده على سلوك النظافة وذلك بإشعاره بالتقزز من القذارة
رابعاً: تصعيد الميول :
وهو تحويل الميول من موضوع أدنى إلى موضوع أعلى فالميل الجنسي يمكن تصعيده إلى ميل فكري

الأنشطة و التدريبات
عالج الموضوع التالي : إذا كان الميل متجهاً لإرضاء الجسد سمي حاجة
عالج هذا الموضوع من خلال دراستك للعوامل المؤثرة في الميول و توجيه و تصعيد الميول
المقدمة : تعريف الميل
الصلب : العوامل و توجيه و تصعيد الميول
الخاتمة و الرأي : يعد الميل مظهر نفسي ثلاثي الأبعاد لأنه له إدراك يثيره ونشاط انفعالي يصاحبه وسلوك يعبر به عن نفسه
علل ما يلي
- متى يسمى الميل حاجة .
إذا اتجه الميل لإرضاء الجسم سمي حاجة
- متى يسمى الميل غريزة
إذا وقع الميل عفويا سمي غريزة
- متى يسمى الميل رغبة
إذا كان الميل واعيا سمي رغبة
- الميل مظهر نفسي ثلاثي الأبعاد .
لأن له إدراك يثيره ونشاط انفعالي يصاحبه وسلوك يعبر به عن نفسه .
- كيف نستطيع توجيه الطفل إلى سلوك النظافة .
بتعويده على سلوك النظافة واشعاره بالتقزز من القذارة
- كيف نستطيع توجيه الطفل لسلوك الأمانة
عن طريق إشعاره بالتقزز من السرقة

- يتأكد ميل الفتى للجندية أو الطب أو القانون
لأن الوسط الاجتماعي و معايير جماعته و مستواها الاقتصادي و الثقافي يؤثر في تكوين الميول
- كيف نحول الميل من موضوع أدنى إلى موضوع أعلى .
عن طريق التصعيد فالميل الجنسي يمكن تصعيده إلى ميل فكري

الدرس العاشر: الاتجاهات
أولاً: تعريف الاتجاهات:
الاتجاه هو الموقف النفسي حيال إحدى القيم والمعايير
ثانياً: اشرح صفات الاتجاه:2006و 2000
1- الاتجاه يرتبط بخبرة الفرد: فسلوك إنسان ما اتجاه موقف ما ليس وليد المصادفة
- وإنما هو محصلة لخبرات سابقة مر بها وجعلت سلوكه يميل نحو وجهة معينة
2- الاتجاه يحمل شحنة انفعالية تجعله شبيها بالعاطفة: فالعاطفة توجه السلوك وتجعلنا نقبل الموضوع الذي نميل إليه أو نبتعد عنه إلا أن الاندفاع الانفعالي في العاطفة أقوى مما هو عليه في الاتجاه
3- الاتجاه يتصف بشيء من الثبات: فهو يجعل الفرد يقف من بعض الأشياء موقفاً واحدًا بالرغم من الظروف لكن هذا الثبات نسبي فهو يتبدل بمرور الزمن وتغير الخبرات
ثالثاً: اشرح أشكال الاتجاه
1. الاتجاه الجماعي:إذا اشترك فيه عدد كبير من الأفراد
2. الاتجاه الفردي: إذا كان خاصًا بفرد معين
3. الاتجاه الإيجابي: يكون قبولاً لموقف ما
4. الاتجاه السلبي: يكون رفضاً لموقف ما
5. الاتجاه اللفظي: إذا عُبِّرَ عنه بصورةٍ لفظيةٍ
6. الاتجاه العملي: إذا عُبِّرَ عنه باستجاباتٍ عمليةٍ في السلوك



رابعاً: اشرح تكون الاتجاهات:2003
1- الإطار الاجتماعي والثقافي:
- يعيش الفرد في إطار ثقافي يتألف من العادات والتقاليد والاتجاهات والمعتقدات السائدة في المجتمع
- وهذه جميعا تتفاعل تفاعلاً ديناميكياً يؤثِّر في الفرد من خلال علاقاته الاجتماعية في الجماعات التي ينتمي إليها
- وتعد الأسرة أولى هذه الجماعات فهي التي تؤثر عن طريق الأبوين في تكون الاتجاهات للأبناء
- و قد دلت الدراسات بأن الاتجاهات تتأثر بطريقة التربية والسلوك الفعلي للأبوين
- وتؤكد مدرسة التحليل النفسي أن اتجاهاتنا نحو الأشخاص والمبادئ الأخلاقية تتأثر بما امتصصناه من الأسرة
- تؤثر الجماعات الأخرى كجماعة المدرسة و الأصدقاء في تكوين اتجاهات الفرد
- دلَّت الدراسات أن هناك ارتباطاً بين اتجاهات التلاميذ ومدرسيهم واتجاهات الأصدقاء فيما بينهم
2- التكوين النفسي للفرد:
- إن بعض الأشخاص لا يتأثرون ببعض الاتجاهات السائدة في المجتمع في حين يكون معرضًا للتأثر الشديد باتجاهات أخرى يعود هذا إلى قوة انتباهه وخبراته الانفعالية وهذا يفسِّر الاختلاف في الاتجاهات بين أفراد الثقافة الواحدة
3- ثقافة الفرد و معلوماته :
- فقد تؤدي المعلومات الغير كافية و المغرضة لدى الفرد إلى تكوين اتجاهاتٍ سلبيةٍ حول موضوع ما
- بعض الأشخاص الأوروبيين يقفون موقفاً سلبياً من القضايا العربية هذا يعود لنقص معلوماتهم عن الحق العربي و للدعاية المغرضة التي تبثها الصهيونية بأوساطهم







خامساً: اشرح نمو الاتجاهات
- الاتجاهات مكتسبة وليست فطرية إذ لا يولد الفرد مزودًا بأي اتجاه إزاء أي موضوع خارجي إنما تتكون الاتجاهات وتنمو نتيجة احتكاك الفرد بمواقف خارجية متباينة تؤثر فيه بطريقة ما
- إنَّ المصدر الأول للاتجاهات هو الدوافع العضوية للإنسان التي تعبر عن نفسها في النشاط الجسمي
- إن الاتجاهات نحو الأمور المعنوية والمجردة لا تتكون بالمعنى الصحيح قبل مرحلة المراهقة لأنها تتطلب مستوى من النضج العقلي لا يتوفر في مرحلة الطفولة وأنَّها تقبل التعديل بعد تكوينها
سادساً: توجيه الميول والاتجاهات
- ينبغي أن يتجه المعلم نحو ميول الطلبة
- و قد دعا بعض المفكرين لنوع من المناهج أسموه منهاج النشاط القائم على ميول التلاميذ واتجاهاتهم
- ويشير البعض إلى ضرورة الحذر من الاستعمال المستمر لنمط واحد من الميول في تنمية الاتجاهات لأنه قد يؤدي ذلك إلى نوع من الملل والسقم
- لا يَصُحّ استخدام ميل ما في تكوين اتجاه لأقصى حد خشية من أن ينقلب ذلك إلى نفور أو يؤدي إلى تضخيم الميول على حساب بعضها الأخر
- إنَّ خيرَ طريقٍ لتكوين الاتجاهات هو استعمال ميولاً متنوعةً وفقًا لمقتضيات الحال
الأنشطة و التدريبات

عالج الموضوع التالي :الاتجاهات مكتسبة عالج عوامل تكون الاتجاهات و نمو و توجيه الاتجاهات
المقدمة : تعريف الاتجاهات
الصلب : أولاً تكون الاتجاهات ثانياً : نمو الاتجاهات ثالثاً : نمو الاتجاهات و الميول
الخاتمة : إن اتجاه الإنسان إزاء موضوع ما ليس وليد المصادفة بل هو نتيجة خبرات مرت معه و جعلت سلوكه يميل نحو وجهة معينة
علل ما يلي
 سلوك فرد اتجاه موقف ما ليس وليد المصادفة .
لأنه محصلة لخبرات سابقة مر بها جعلت سلوكه يميل نحو جهة معينة
 لا يولد الإنسان مزودا بأي اتجاه إزاء أي موضوع خارجي .
لأن الاتجاهات تتكون وتنمو نتيجة الاحتكاك للفرد بمواقف خارجية
 اختلاف الأفراد في اتجاهاتهم تبعاً لاختلاف خبراتهم .
لأن سلوك فرد ما باتجاه موقف ما ليس وليد المصادفة بل هو محصلة لخبرات سابقة مر بها جعلت سلوكه يميل نحو وجهة معينة
 بعض الأفراد لا يتأثر ببعض الاتجاهات السائدة في حين يكون معرضاً للتأثر الشديد باتجاهات أخرى
يعود هذا إلى قوة انتباهه و خبراته الانفعالية
 الاختلاف في الاتجاهات بين أفراد الثقافة الواحدة أو الجماعة المعينة 2001
1 - لأن التكوين النفسي للفرد يحدد مدى تأثره بالمكونات الثقافية و الاجتماعية
2 - و يعود هذا أيضاً لقوة انتباهه و خبراته الانفعالية
 بعض الأوروبيين لهم مواقف سلبية من القضية الفلسطينية
يعود إلى قلة المعلومات لديهم عن الحق العربي و إلى كثرة المعلومات المغرضة التي تنشرها الدعاية الصهيونية
 الاتجاهات مكتسبة و ليست فطرية .
لأن الفرد يولد غير مزود بأي اتجاه إزاء أي موضوع من موضوعات العالم الخارجي إنما تتكون الاتجاهات نتيجة احتكاك الفرد بمواقف خارجية تؤثر فيه بطريقة ما
 الاتجاهات نحو الأمور المعنوية المجردة لا تتكون قبل مرحلة المراهقة 2005
لأنها تتطلب مستوى من النضج العقلي لا يتوفر في مرحلة الطفولة و هي قابلة للتعديل بعد تكونها .
 يشير البعض إلى ضرورة الحذر من الاستعمال المستمر لنمط واحد من الميول في تنمية الاتجاهات .
لأن هذا قد يؤدي إلى نوع من الملل و السقم
 لا يصح استغلال ميل ما في تكوين اتجاه إلى أقصى حد ممكن لدى الإنسان
خشية أن ينقلب ذلك إلى نفور أو يؤدي إلى تضخم الميول بعضها على حساب البعض الأخر .
- يحمل الاتجاه شحنة انفعالية تجعله شبيها بالعاطفة .
لأنه يوجه سلوكنا فنقبل على موضوع أو نبتعد عنه .
- الاتجاه يتصف بشيء من الثبات:
لأنه يجعل الفرد يقف من بعض الأشياء موقفا واحدا بالرغم من الظروف , لكن هذا الثبات نسبي فهو يتبدل بمرور الزمن وتغير الخبرات
- إن المصدر الأول للاتجاهات هو الدوافع العضوية للإنسان
لأنها تعبر عن نفسها في النشاط الجسمي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboseneea.alamontada.com
 
الفصل الخامس نفس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ محمد أبو صينية :: الفئة الأولى :: علم النفس-
انتقل الى: